مرحبا بك يا زائر واحـــة الأمـــل
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أعشقُكِ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن إ.رمضان
المشرف
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1409
العمر : 62
العمل/الترفيه : شاعر
المزاج : رومنسي
تاريخ التسجيل : 03/10/2008

مُساهمةموضوع: أعشقُكِ    الثلاثاء أكتوبر 25, 2016 1:11 pm

. أعشقكِ

********

أعشق ثغركِ النّاريّ

وأعشق الجسدَ الماسيّ

ما أشهى تقبيلكِ

ففي قلبكِ ثورتي

وفي ثغركِ صرختي

أعشقك يا سرَّ رجولتي

عيناكِ لا تخطئ الهدَفْ

دائمة الحضورْ

تحرسينَ بابَ مدينتي بشغفْ

وتطمئنُّ بكِ الزهورْ

وما كنتِ يوماً في سجلاّتِ الصُّدَفْ

أغانيكِ رصاصْ

تُجيدُ القصاصْ

وحزامُكِ الزّيتيّ يسحرني

لا قيمة لي إنْ لم تكوني معي

فأنتِ كرامتي

وأنتِ مرجعي

لولاكِ سُلِبَتْ أرضي

لولاكِ هُتِكَ عِرضي

يااااا ثأرَ الطفل اليتيمْ

ياااااا سرَّ الفرح العظيمْ

يا غاسِلةَ عاري القديمْ

أعشقُكِ يا حبيبة الثوّارْ

يا معشوقة الأحرارْ

هُزّي بخصركِ وزغردي

تتباهى بكِ يدي

وتضحكُ لكِ القدسُ على غير عادتها

عرفتْ بأنكِ قادمة

ما عاد يغلبها البكاءُ ولا الفئاتِ الحاكمة

هي أطلقتْ يمامها مُبشّراً بالخاتمة

قرُبَ اندحارُ عدوّها

ماتتْ سنونٌ غائمة

احبّكِ بالثلاثْ

لانّكِ ما زلتِ تحتفظينَ بثلاثْ

نقطةُ دمٍ من " عليّ " المُستشهدِ بين يديكِ

نقطة دمٍ من " الحسين " الشهيد الذي عاش في عينيكِ

نقطة دمٍ من " زينب " الشهيدة والشاهدةِ عليكِ

وما زلتِ ترتّلينَ آياتِ الجنوبْ

لأنّ الجنوبَ لكِ الإعتبارْ

فأنتِ ما خُلقتِ لتبقينَ في المخازنْ

وما خُلقتِ للزينةِ والمفاتنْ

ولستِ لُعبةً يلهو بها الصّغارْ

عزَّ عليكِ أن يقذفوكِ بالزِّنى

لا تستغربي فهم ناقمونْ

فأنتِ عروسةُ الحدودْ

وأنتِ عدوُّ اليهودْ

ولا تحلمي بان يقدّموا لكِ الورودْ

ورودُهم تُهدى للسفيرِ الملعونْ

وللسلاحِ الذي يخونْ

سقط الحاكمونْ

وتعمّمتْ لغةُ الكرامةِ يا حبيبتي

غداً يثورُ النفطُ العنيدْ

يأبى النفطُ أن يُباعَ كالعبيدْ

وغداً عهدٌ جديدْ

سيعودُ الإعتبارُ الى الكوفيّة العربيّة

وستُشرقُ الشمسُ الذهبية

سيُطردُ السفراءُ السُّخَفاءْ

وسيُعدمُ العملاءْ

ويتذوّق الترابُ لأوّل مرّةٍ طعمَ الحرّيّة

أعشقكِ يااااا حبيبتي البندقيّة

****

شاعر الأمل حسن رمضان

.

_________________
[b]
أنا الذي قبض على الشمسِ قبل رحيل النهار
وأطلقتُ القمر حُرّاً كي يُخبرَ الأقمار
أيقظتُ الحروفَ فعادتْ الى الحياة ثورة الأشعار[img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mofradat.ahlamontada.net
 
أعشقُكِ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
•●!{مفردات حسن إبراهيم رمضان }!●•  :: الفئة الأولى :: ديوان الشاعر حسن إبراهيم رمضان-
انتقل الى: